أهالى دراو بأسوان يشيعون جثامين 12 شخصاً ضحايا حادث تصادم بطريق العلاقى – نبض مصر

0 11

 

شيع المئات من أهالى مركز دراو بمحافظة أسوان، مساء اليوم، الخميس، جثامين 12 شخصاً من ضحايا حادث تصادم سيارتى ربع نقل بطريق “العلاقى – برنيس” الرابط بين محافظتى أسوان والبحر الأحمر، وذلك إلى مثواهم الأخير بمقابر دراو.

وكانت محافظة أسوان اتشحت بالسواد اليوم الخميس، بعد أن شهدت تصادم سيارتى ربع نقل على طريق “العلاقى – برنيس” جنوب شرق مدينة أسوان، وهو الطريق الرابط بين محافظتى أسوان والبحر الأحمر، مما أسفر عن مصرع 12 شخصا وتفحم جثث الضحايا.

تفاصيل الحادث، بدأت بتلقى مرفق إسعاف أسوان تحت إشراف الدكتور محمد الدخيلى، مدير المرفق، بلاغا فجر الخميس، بوقوع حادث تصادم سيارتى ربع نقل على طريق “العلاقى – برنيس” جنوب شرق مدينة أسوان، وهو الطريق الرابط بين محافظتى أسوان والبحر الأحمر بالقرب من الكيلو 80 ، ووجود ضحايا .

انتقلت على الفور 10 سيارات إسعاف إلى موقع البلاغ، وتبين مصرع كلا من: “محمد عبد اللاه عبد الله 20 سنة، وحسين عبد الله محمد 20 سنة ومنصور عبد النافع حسن 20 سنة وحسن محمد حسنى 22 سنة وأحمد طه محمد 22 سنة ومحمد عبد الكريم سلطان 22 سنة وجمعة عبد الكريم سلطان 28 سنة وصالح عبد الكريم سلطان 36 سنة و4 أخرين مجهولى الهوية“.

 

وتم إيداع جثامين الضحايا بمشرحة أسوان العمومية تحت تصرف النيابة، بعد أن تم الدفع ب10 سيارات إسعاف لنقل الضحايا من موقع الحادث للمشرحة.

 

وتبين من التحريات الأولية ، لإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن أسوان ، أن الحادث وقع فى منطقة جبلية على طريق “العلاقى – برنيس” بالقرب من الكيلو 80 ، نتيجة اصطدام سيارتين ربع نقل تحمل 12 شخصا ومعدات حفر وتنقيب عن معدن الذهب الخام ومواد مشتعلة “جراكن سولار واسطوانات غاز” مما تسبب فى انفجار السيارتين وتفحم جثث الضحايا.

 

وتعد هذه الحادثة هى الثانية التى وقعت بمحافظة أسوان خلال أسبوع واحد بعد أن شهد الطريق الصحراوى الغربى أسوان القاهرة مصرع 12 أيضا نتيجة تصادم سيارتى ميكروباص أجرة وأخرى ربع نقل، واليوم شهد طريق العلاقى مصرع 12 آخرين أيضا فى حادث تصام آخر.


الضحايا فى الحادث 

 

الضحايا فى الحادث (6)
الضحايا فى الحادث

 

الضحايا فى الحادث (2)
الضحايا فى الحادث 

 

الضحايا فى الحادث (5)
الضحايا فى الحادث 

 

الضحايا فى الحادث (1)
الضحايا فى الحادث 

 

الضحايا فى الحادث (3)
الضحايا فى الحادث 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.