وكانت فون دير لاين قد قالت في كلمتها أمام نواب البرلمان الأوروبي إن ما وصفته بتسميم الناشط الروسي يعد “جزءا من تصرفات روسيا على الساحة الدولية”، مضيفة أن “هذا النظام لا يتغير ولن يغيره أي أنبوب غاز”. 
وتنفي موسكو الاتهامات بالضلوع في التسميم المفترض لأليكسي نافالني، الذي يتلقى العلاج حاليا في مستشفى “شاريتيه” ببرلين، بعد إصابته الشهر الماضي بوعكة صحية حادة وهو على متن رحلة جوية داخلية في روسيا.