بدء التحقيق فى واقعة تعدى شخصين على مدير مستشفى حميات دسوق – نبض مصر

0

بدأت نيابة دسوق برئاسة المستشار يحيى السقعان، رئيس نيابة دسوق في كفر الشيخ، التحقيقات في واقعة التجمهر، والاعتداء على مدير مستشفى حميات دسوق، وفردى أمن بالمستشفى، وسيدلي الدكتور شومان ربيع شومان، مدير مستشفى حميات دسوق، بأقواله حول واقعة التعدي عليه، وفردي الأمن بالمستشفى، وكيفية حدوث ذلك.

تعود التفاصيل عندما تلقى اللواء خالد العزب، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارا من المقدم حازم الشيخ، مأمور قسم شرطة بندر دسوق، يفيد بوصول إشارة من شرطة النجدة، تتضمن استغاثة مدير مستشفى حميات دسوق، بالتعدي عليه من قبل بعض الأشخاص، مرافقى مريض.

انتقلت قوة من الشرطة، إلى مستشفى حميات دسوق، وبالفحص تبين تواجد عددا من مرافقي مريض بفيروس كورونا خارج المستشفى، وطلبوا الدخول للاطمئنان على مريضهم، في الوقت نفسه رفض أفراد الأمن دخولهم، لوجود توجيهات من مدير المستشفى بعدم دخول أي مواطن غير مريض منعا لنقل العدوى.

أسفرت تحريات الرائد عمرو فتح الله، رئيس مباحث قسم شرطة بندر دسوق، تحت إشراف العقيد أحمد سكران، رئيس فرع البحث الجنائي بغرب كفر الشيخ، عن صحة الواقعة بتعدي كل من “ع.ف”، و”م.ف”، ويقيمان بإحدى القرى التابعة لمركز دسوق، على مدير المستشفى، وفردي الأمن.

وأوضحت التحقيقات المبدئية بمعرفة رجال الشرطة أن مستشفى حميات دسوق، مخصص فيه قسما للعزل الصحي لمرضى كورونا، بجانب تلقيه الكشف الطبي على مرضى الفيروس، ووفق ذلك منع مدير المستشفى دخول مرافقي أحد المرضى، بسبب العزل الصحي، بالرغم من التعامل مع الحالة طبيا داخل استقبال المستشفى.

وألقي القبض على المتهمين، وبمواجهتها قررا أنهما كانا في حالة قلق على مريضهم، ومدير المستشفى كان يرفض دخوله، العزل الصحي.

بسؤال مدير المستشفى الدكتور شومان ربيع شومان، أفاد أنه لا يوجد أي أماكن تسمح باحتجاز حالات في قسم العزل الصحي، نظرا لاحتياج مريض كورونا إلى عناية مركزة مع متابعة من أخصائي أمراض قلب، ما يستدعى تحويله إلى مستشفى آخر للعلاج فيه.

وأكد مدير المستشفى من خلال محضر الشرطة، أنه وفقا لذلك كان يجرى اتخاذ الإجراءات اللازمة بشأن تحويله إلى مستشفى دسوق العام، بعدما تبين عدم وجود مكان متاح لاستيعاب مستشفى قلين المركزي لمريض كورونا، والذي كان مخصص نقله فيه، ولكن فوجئ بتعدي ذوي المريض عليه واقتحامهم أبواب المستشفى ظنا منهم بوجود أماكن في العزل الصحي في المستشفى، تحرر عن ذلك المحضر رقم 463 لسنة 2021جنح مركز شرطة دسوق، فيما تستكمل النيابة العامة تحقيقاتها في تلك الواقعة.

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.