تجديد حبس خادمة وزوجها وشقيقها لقتلهم عجوز شبين الكوم فى المنوفية – نبض مصر

0

قررت نيابة بندر شبين الكوم بمحافظة المنوفية، برئاسة المستشار أحمد البنا رئيس النيابة، وتحت إشراف المستشار الدكتور سالم حجازى المحامى العام لنيابات المنوفية، والمستشار علاء الازرق رئيس النيابة الكلية، تجديد حبس خادمة اشتركت مع زوجها وشقيقه، وابن شقيقتهما بقتل مسنة لسرقة مدخراتها،15يوما على ذمة التحقيقات.

وتمكنت مباحث قسم شبين الكوم بمحافظة المنوفية، من كشف غموض العثور على جثة مسنة مقتولة داخل شقتها فى شبين الكوم، وتبين قيام خادمة لديها بالإشتراك مع زوجها وشقيقه ونجل شقيقتهما بقتلها لسرقة مدخراتها تم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

وذكرت التحريات أنه تبلغ لقسم شبين الكوم بأمن المنوفية بالعثور على جثة ربة منزل تبلغ من العمر 76 عاما، بإحدى غرف الشقة سكنها بعقار دائرة القسم، وتوصلت تحريات فريق البحث المشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشى القطاع وضباط إدارة البحث الجنائي بأمن المنوفية إلى أن وراء إرتكاب الواقعة ربة منزل 26 عاما وزوجها 36 سنة وشقيقه عامل 44 عاما ، وابن شقيقتهما عاطل 23عاما و جميعهم لهم معلومات جنائية وإختبائهم بدائرة قسم دار السلام نطاق أمن القاهرة.

وعقب تقنين الإجراءات تم إستهدافهم بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشى القطاع وضباط إدارة البحث الجنائي بأمن المنوفية وضباط الإدارة العامة لمباحث القاهرة أسفرت عن ضبطهم عدا المتهم الرابع،تم تحرير محضرا بالواقعة وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

وكان أهالي مدينة شبين الكوم عاصمة محافظة المنوفية، عثروا علي جثة سيدة مسنة مقتوله داخل منزلها في ظروف غامضة، تم تحرير محضرا بالواقعة وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

 

وانتقل إلي مكان الواقعة اللواء أحمد فاروق القرن مدير أمن المنوفية، يرافقه العميد عبدالله جلال مدير مباحث المنوفية، وعدد من القيادات الأمنية بمديرية أمن المنوفية، حيث تم معاينة جثة السيده لبيان ملابسات الواقعة، وتبين ان السيدة تبلغ من العمر 80 سنة وتسكن بمفردها . 

 

ووجه مدير أمن المنوفية، بتشكيل فريق بحث جنائي تحت إشراف العميد عبدالله جلال مدير مباحث المنوفية، وتكون فريق البحث الجنائى من العقيد محمد أنور مفتش المباحث ،الرائد أحمد عرفة رئيس مباحث قسم شرطة شبين الكوم، والنقباء أحمد عبد القوى ،محمود رمضان ،أحمد سامى ،أحمدالجنزورى معاونى المباحث، وإعداد الأكمنة الثابته والمتحركة وتفريغ الكاميرات وسماع أقوال الشهود في محيط المنطقة لمعرفة ما حدث فى الواقعة وتضييق الخناق علي الفاعل .

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.