س و ج.. كل ما تريد معرفته عن تطورات ملف استمرار رمضان صبحى فى الأهلى – نبض مصر

0 11

يبقى رمضان صبحى لاعب هيدرسفيلد الإنجليزى، المعار لصفوف الأهلى لنهاية الموسم، أحد أهم اللاعبين المؤثرين فى القلعة الحمراء والذى لم يحسم موقفه حتى الآن، سواء بالاستمرار مع الفريق أو العودة لناديه الجديد، ما يثير العديد من التساؤلات، نرصدها في السطور التالية..

 

س: هل تلقى رمضان صبحى عروضا جديدة مؤخرا؟

ج: نادر شوقى مدير أعمال اللاعب قال إنه تلقى مؤخرا عروضا من اليونان وروسيا بجانب العروض التركية.

 

س: ما موقف رمضان صبحى من هذه العروض؟

ج: يرغب اللاعب فى الانتقال إلى أحد الدوريات الكبرى، سواء الإنجليزى أو الإيطالى أو الألمانى، لذا لا يرحب كثيرا بهذه العروض.

 

س: وما موقف الأهلى من اللاعب؟

ج: النادى الأهلى تقدم بعرض لهيدرسفيلد يرغب فى شراء اللاعب بنهاية هذا الموسم، خاصة أن فايلر المدير الفنى للأحمر يتمسك باللاعب بشدة.

 

س: وكيف يفكر هيدرسفيلد فى العروض؟

ج: النادى الإنجليزى يرغب فى بيع اللاعب، خاصة أن عقده معه مستمر موسمين مقبلين، وفى حال تأخر بيعه ستقل قيمته التسويقية، حيث ستنتظر الأندية لحين انتهاء عقده مع ناديه والحصول على توقيعه دون أن يحصل هيدرسفيلد على أى مقابل، لذا يرحب النادى الإنجليزى في بيعه.

 

س: ما هو الاتجاه الأقرب؟

ج: الأقرب هو استمرار رمضان صبحى مع الأهلى فى الموسم الجديد فى ظل ضعف العروض المقدمة له.

 

س: ما هى تفاصيل العرض المالى المقدم من الأهلى لهيدرسفيلد؟

ج: شهدت المفاوضات الأخيرة تطورات كثيرة لكن الخلاف المالي مازال يمثل أزمة ووفقًا لمصدر في الأهلي فإن الفارق بين ما عرضه الاهلي وبين ما طلبه هيدرسيفلد لبيع اللاعب يصل لـ2 مليون جنيه إسترليني أي  ما يقرب من 41 مليون جنيه مصري فقد وصل عرض الأهلي عند 3 ملايين و500 ألف يورو أمام النادي الإنجليزي فأبدى مرونة في النزول بطلباته المالية من 7 إلى 5 ملايين و500 ألف جنيه إسترليني لكن مازال المبلغ مُبالغ فيه بالنسبة للأهلي ولا يتناسب مع خزينة القلعة الحمراء التى تُعاني حالياً جراء جائحة كورونا التى تسببت في تجميد النشاط الرياضي في العالم .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.