شوبير لاتحاد الكرة: رجعتوا مسحات كورونا للممتاز والباقى يموتوا؟ – نبض مصر

0

انتقد أحمد شوبير، خلال برنامجه ملعب أون تايم على فضائية أون تايم سبورتس، قرار اللجنة الثلاثية التي تدير اتحاد الكرة بعودة مسحات كورونا لأندية الدوري الممتاز، وتجاهل باقى الدرجات كدورى القسم الثاني والثالث والرابع.

وقال شوبير: “اتحاد الكرة أخطر أندية الدوري الممتاز بعودة مسحات كورونا، بتوع الممتاز يعيشوا والباقي يموتوا؟.. إنك تستبدل الرابيد تيست بالمسحات ده توجه نشجعه، لكن ليه يكون التمييز ده لفئة وفئة لأ”.

كما انتقد شوبير قرار ما وصفه بالاضطهاد الذى تمارسه اللجنة ضد الحكام قائلا: “طول عمرنا عندنا حكام آباؤهم كانوا حكاما أو مسئولين، تيجي لجنة أحادية – على حد تعبيره – تقرر أن الحكم اللى والده بيعمل في الرياضة يمشى”.

وأوضح شوبير: “المسئول اللي بيدير اتحاد الكرة بينام ويقوم تيجي في دماغه فكرة يقرر يطبقها، احنا عندنا مسئولين فاكرين نفسه ورثوا المناصب، الاتحاد مش بتاع حد، وأنت ليس صاحبه”.

وكانت أندية القسمين الثالث والرابع لكرة القدم، وعلى رأسهم أندية قنطرة غرب وسمنود وميت الخولى وغيرهم قررت اللجوء إلى الدكتور أشرف صبحى وزير الرياضة بعد قرار اللجنة الثلاثية باتحاد الكرة مؤخرا بإلغاء مسحات كورونا ورابيد تيست للاعبى القسمين الثالث والرابع.

وأجرى مسئولو هذه الأندية اتصالات باللجنة الثلاثية مؤخرا للاعتراض على هذا القرار خاصة وأنهم يعانون من أزمات مالية كبيرة، ولكن اللجنة رفضت التراجع عن القرار، ليضطر مسئولو هذه الأندية للجوء إلى وزير الرياضة لتحميل اتحاد الكرة مسئولية هذا القرار حيث ستقام المباريات بدون مسحات للاعبين قبلها.

وأخطرت اللجنة الثلاثية لإدارة اتحاد الكرة، أندية القسمين الثالث والرابع بعدم عمل “رابيت تيست وPCR” قبل مباريات الدوري، ووفقا للخطاب الرسمي الذي تلقته الأندية تم وقف عمل المسحات في القسمين بداية من يوم الأحد الموافق العاشر من يناير الجاري.

كما قررت اللجنة عمل مسحات “رابيت تيست وPRC” لجميع الحكام في جميع درجات الدوري بداية من الدوري الممتاز وحتى الدرجة الرابعة.

وفى سياق آخر، كشف محمود الشامى، عضو الجبلاية السابق رئيس رابطة المحترفين سابقا، أن اتحاد الكرة عاش الفترة الأخيرة تحت الوصاية، موضحا أنه كان من القانونى أن يتم انتخاب مجلس جديد بشكل مؤقت عقب استقالة مجلس أبو ريدة وليست لجان تطبيعية.

وقال الشامي، في تصريحات تليفزيونية لبرنامج ملعب أون تايم مع شوبير، إن أداء اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجنايني كان جيدا، لكنها وأخطأت حينما حاولت البقاء مدة أطول وهذا ما أعاد الأمور إلى نقطة الصفر داخل اتحاد الكرة، مشيرا إلى أن الفيفا قرر إنهاء عملهم بعد أن علم بنية أعضاء اللجنة عدم إجراء انتخابات لاختيار مجلس إدارة جديد.

وأضاف الشامي أن فيرون، ممثل الاتحاد الدولي، أبلغ عمرو الجنايتي أن هناك انتخابات ستجرى فى نهاية يناير الحالى، مؤكدا أنه من الممكن جدا إجراء الانتخابات بإقامة جمعيه عمومية طارئة بسبب الظروف القهرية التى يمر بها الاتحاد المصري.

وأكد عضو اتحاد الكرة السابق أنه بعد اعتماد لائحة النظام الأساسي للجبلاية لن تكون هناك لجنة، لأنه وفقا لبنود اللائحة فيجب أن يدير الاتحاد المدير التنفيذي وليس لجنة تطبيع، مؤكدا أن الفيفا لديه لائحتان الآن، الأولى من اللجنة الخماسية، والثانية معدلة بعثها احمد مجاهد بعد اعتماد صياغة بعض البنود من اللجنة المسئولة عن إعداد اللائحة.

وأضاف الشامي: أحمد مجاهد هو الوحيد فى مصر الذى يملك نسخة من لائحة النظام الأساسي للاتحاد بعد تعديلها عن طريقه”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.