وكالة الأمن القومى الأمريكية تحذر العسكريين من استخدام خدمات الموقع الجغرافي – نبض مصر

0 4

شاركت وكالة الأمن القومى الأمريكية (NSA) توجيهات جديدة مع العسكريين والاستخبارات الأمريكية، مما يشير إلى أنهم يتخذون احتياطات إضافية لحماية بيانات مواقعهم الجغرافية، حيث تقول الوكالة إن أجهزة المعلومات والتطبيقات التى تجمعها يمكن أن تشكل تهديدًا للأمن القومى، بحسب موقع engadget الأمريكى.

وتقول الوكالة فى النشرة التى رصدتها صحيفة وول ستريت جورنال: “يمكن أن تكون بيانات الموقع ذات قيمة للغاية ويجب حمايتها”، واضافت؛ “يمكن أن تكشف عن تفاصيل حول عدد المستخدمين فى الموقع، وحركات المستخدم والعرض، والروتين اليومى (المستخدم والتنظيم)، ويمكن أن تكشف عن أى ارتباطات غير معروفة بين المستخدمين والمواقع.”

وتحذر وكالة الأمن القومى أيضًا من استخدام أجهزة تتبع اللياقة البدنية والساعات الذكية وأجهزة إنترنت الأشياء، من بين الأدوات الأخرى، وعندما يتعلق الأمر بالتوصيات، فإن الوكالة لديها العديد من الاقتراحات نفسها التى قد تراها عبر الإنترنت إذا كنت تبحث عن طرق لحماية خصوصيتك.

وتقول إنه يجب على الموظفين إيقاف تشغيل خدمات الموقع على أجهزتهم المحمولة ومنح التطبيقات أقل عدد ممكن من الأذونات، كما توصى الوكالة أيضًا الموظفين بتعطيل الميزات التى تسمح للمستخدمين بالعثور على الأجهزة المفقودة أو التى تم وضعها فى غير مكانها.

وبينما يستخدم المعلنون معلومات الموقع فى الغالب لاستهداف مستهلكين محددين، فقد استفادت الحكومات أيضًا من هذه المعلومات، ففى وقت سابق من هذا العام، أكدت وزارة الأمن الداخلى الأمريكية أنها كانت تشترى بيانات الموقع المتاحة تجاريًا منذ عام 2017 على الأقل.

ووفقًا لتقرير صحيفة وول ستريت جورنال، استخدمت وكالات إنفاذ القانون مثل إدارة الهجرة والجمارك الأمريكية (ICE) البيانات فى يؤدى مصدر على المهاجرين غير الشرعيين ومعابر الحدود، لكن الخوف هو أن الحكومات الأخرى من المرجح أن تفعل الشيء نفسه.

 

فيما لا تعد هذه هى المرة الأولى التى تثير فيها حكومة الولايات المتحدة مخاوف بشأن الكيفية التى يمكن بها للأجهزة والتطبيقات الحديثة توفير معلومات غير مقصودة للقوى المعادية، ففى عام 2018، حظر البنتاجون الجنود وغيرهم من الأفراد من استخدام خدمات الموقع على أجهزتهم أثناء وجودهم فى قواعد حساسة ومناطق حرب، وجاءت هذه الخطوة بعد أن كشف تطبيق اللياقة البدنية Strava عن موقف القواعد الأمريكية وطرق الدوريات وخطوط الإمداد فى أفغانستان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.